٢٣‏/١‏/٢٠١٠

فرج بصلو : الضفدع. قلت لها: أنا أكبر مما تتخيلين فأجابت: أنت أصغر بكثير يا مستنقعي ومروِّض طفولتي! ونامت على زندي أيام جعلتني أتذكرها أتوق أطوارها واتعجب لكونها تشبهني.


إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

بحث في الموقع

تابع جديد الموقع باضافة بريدك الالكتروني هنا

الأكثر قراءة من الرسائل

للتواصل

afifabdulrahman@hotmail.com

أرشيف المدونة الإلكترونية